عندما ارادوا تحضير نجيب الريحاني لمشهد البكاء على خلفية اغنية عاشق الروح

116

عندما ارادوا تحضير نجيب الريحاني لمشهد البكاء على خلفية اغنية عاشق الروح .. احضروا الماكيير بقطرة الجلسرين كما جرت العادة في السينما ..

فرفض الريحاني وقال لهم لا داعي للجلسرين اتركوني بعض الوقت وسأكون مستعدا .. ان لدي ما يكفي من الهموم مما يجعلني لا احتاج الى اصطناع البكاء .. فقط جهزوا الكاميرا وعندما اكون مستعدا ساشير لكم فتركوه برهه وجلس وحيدا يتمتم كأنه يحدث نفسه ..

ثم قام وقال لهم جاهزين ؟ فاجابوا بالإيجاب ودارت الكاميرا فبدأ وجه الريحاني في التقلب حتى انهمر بالبكاء وسط دهشة الحاضرين … بعد التصوير سأله الموسيقار محمد عبد الوهاب : كيف فعلتها يا استاذ !! فأجاب الريحاني ان بداخلي من الجروح الكثير كل ما افعله ان اخرج احدهم فابكي