عاشق الاحذيه وصوره لاحدي ضحاياه

564

جيروم برودس

“، كان جيروم مولعاً بالأقدام والأحذية النسائية ولعاً مريباً لدرجة الهوس، بدأ من عمر الخامسة حيث وجد زوج حذاء في النفايات واحتفظ به، في مراهقته بدأ بملاحقة النساء وإفقادهن الوعي بالضرب لسرقة أحذيتهن! ومع تقدم جيروم في العمر كبر معه هوسه
الأقدام والأحذية فبدأ يتسلل لمنازل النساء ويقوم بقتلهن ثم يُلبس الجثة حذاء ذا كعب ٍعال ويغتصبهم ، وكان في بعض الأحيان يبتر القدم ليأخذها معه لمنزله ويجمدها للاحتفاظ بها لأطول فترة ممكنة ليشبع شغفه بالأحذية.
الشرطة الأمريكية تمكنت من إلقاء القبض على جيروم عام 1969 ونال حكما بالسجن المؤبد .
كان فؤاد المهندس عامل فيلم كده
تقريباً كان اسمه مطار الحب تقريبا…