“الفرصة لا تأتي سوى مرة واحدة”
خطأ❌ فالحياة فرص ما دُمت تحيا فيها

156

“الفرصة لا تأتي سوى مرة واحدة”
خطأ❌ فالحياة فرص ما دُمت تحيا فيها
فقط بشرط واحد أن تكون لازلت حيَّاً لتنالها✔️
وشهر #رمضان هو فرصتك لإعادة إكتشاف نفسك
ترتيب أفكارك، تفسير مشاعر.. إدارة سلوكك وحياتك..
فرصتـك السنوية الحقيقية لتنقية نفسك وروحك
والفُرص قائمة في الحياة ما دُمت حيَّاً فيها..
ولكن.. من أدراك وضمن لك هذا
أن تظل حيَّاً لرمضان قادم..؟
هُنا.. تظهر قاعدة هامة جداً أمامك:
ضعها حلقة في عقلك، وقلبك، قبل أُذنيك..
أن الفُرص متوفرة، فهي كثيرة حقـاً، ومتاحة فعلاً
بشرط واحد فقط هو وجودك أنت لا تزال حيَّاً حينها..
فتستطيع إغتنماها، والفوز بها، مستفيداً منها..
وشهر رمضان فرصة سنوية متكررة وباقية..
وفي نفس الوقت هو فرصة أخيرة لك..
لربما كان آخر رمضان يمر بك❗️ 🔍 القاعدة النفسية التي أُهديها لك 🔎 وفقاً لمنطق 🔻بما أن 🆚 إذن🔺

بما أن الفُرص كثيرة ودائمة وباقية ببقائنا أحياء بالدنيا..
وبما أن شهر رمضان هو فرصتنا السنوية للنقاء والإرتقاء
وبما أننا لا نضمن بقاءنا أحياء لعام قادم أو رمضان آخر..
(إذن) سنفترض أن هذا الشهر آخر رمضان نعيشه بحياتنا
لنُحسن إستغلاله بكل ما فينا من شغف ورغبة ورهبة
ندعوا ربنا أن يُبلغنا إيَّاه أعواماً عديدة وأزمنة مديدة🤲
رزقكم الله طول العُمر وحُسْن العمل فيه فائزين بالشهر..
رحمته ومغفرته وعتقه، وآتاكم منه كل خير…..