كيف كانت تُرقّم المخطوطات قديمًا؟

279

كيف كانت تُرقّم المخطوطات قديمًا؟

التّعقيبة في المخطوط العربيّ catchword

📜ما هي التّعقيبة؟
التّعقيبة هي أن يُثبت النّاسخ في نهاية الصّفحة اليُمنى، تحت آخر كلمة من السّطر الأخير منها، أوّل كلمة في السّطر الأوّل من الصّفحة اليسرى، أو يكتفي بأن يُثبت في نهاية كلّ كرّاسة أوّل كلمة في الكرّاسة التّالية بالطّريقة نفسها، وتكون عادة أفقيّة أو مائلة في أسفل الجهة اليُسرى من الصفحة اليُمنى، وقد تجيء أحيانا عَمَدِية. وقد لا تكون التعقيبة بالضّرورة من عمل النّاسخ، فقد تُلحق أحيانًا بالمخطوطات الغفل منها.

📜 لمَ توضع التّعقيبة؟
التّعقيبة عبارة عن نوع من التّرقيم، استعمله القُدماء لترتيب المؤلّفات من جهة، ولمساعدة المختصّين في صناعة المخطوط؛ كالمترجمين والمسفّرين، ولترتيب ملازم المخطوط من جهة أخرى.

ولم توجد التّعقيبة في المخطوطات العربيّة فقط، بل وجدت في مخطوطات اللغات الأخرى.

📜 متى بدأ ظهور التّعقيبة؟
كانت التّعقيبة معروفة في اللغات السّامية وفي بعض اللغات الهنديّة الأوربيّة في العصر القديم، ثمّ اختفت في القرون المسيحيّة الأولى وطوال العصر الوسيط، ثمّ تعود في عهد النّهضة الأوربيّة الأولى، في القرن الثّاني الميلاديّ، ثم انتشرت في مختلف اللغات الغربيّة قبل عصر النّهضة الحديثة، كما ظهرت أيضًا في اللوحات الطّينيّة، فلقد انتشرت التّعقيبة في مخطوطات اللغات القديمة.

📜متى بدأ ظهور التّعقيبة في المخطوطات العربيّة؟
يُشير الباحث أحمد شوقي بنبين إلى أنّ التّعقيبة في المخطوطات العربيّة لم تظهر إلّا بعد القرن الرابع الهجريّ، وأنّ النّساخ العرب المسلمين لم يستعملوا أيّة وسائل أخرى لترقيم المخطوط، كما أشار الكاتب إلى مجموعة من مخطوطات قديمة قد ظهرت فيها التّعقيبة منها: نسخة من ديوان الفرزدق بها تعقيبة، وقد نسخت عام 331هـ، كما ويشير الكاتب إلى تنوّع مناهج استخدام التّعقيبة عند المؤلّفين العرب القدامى، ولقد أرجع بنبين هذا الاختلاف لاختلاف مراكز النّسخ التي تمّت فيها نساخة تلك المخطوطات، على الرّغم من أنّها تمّت في زمن واحد.

🔆 إضاءة:
نجد عند المغاربة العديد من المصطلحات التي تدلّ على التّعقيبة منها: الرقّاص، السّائس، المرجع، الوصْلة.

المصادر
أحمد شوقي بنبين، دراسات في علم المخطوطات، ص 146-147.
أيمن فؤاد سيّد، الكتاب العربيّ المخطوط وعلم المخطوطات.

علوم المخطوطات الإسلاميّة