يحكى أن رجلا صينيا كان يسير في إحدى الطرقات

671

يحكى أن رجلا صينيا كان يسير في إحدى الطرقات المهجورة وإذ به يتعثر بإبريق قديم فتناوله وما إن نفض الغبار عنه وحكه قليلا حتى ظهر له مارد مخيف.

فنزل الرعب قلبه وتخاذلت رجلاه من الجزع ولكن المارد طمأنه

قائلا له: لقد أسديت لي خدمة بإطلاق سراحي من هذا القمقم ولقاء هذا سأنفذ ما تطلب مني أياً كان !

فكر الرجل ثم قال: كم تمنيت أن أسافر إلى هاواي ولكنني أخشى الطائرات ولا أقوى على ركوب السفن فلعلك تشيد لي جسرا يوصلني من شنغهاي إلى هونولولو !

فسكت المارد وقال بعد تأمل: طلبك هذا غير واقعي أبدا فهو يحتاج إلى مئات المصانع لتنتج الحديد والاسمنت وآلاف العمال ! أمنيتك تلك بعيدة المرام عزيزة المنال ودونها خرط القتاد وهي أقرب للمستحيل!! لعلك تكون أكثر منطقية وتختار أمنية قابلة للتحقيق!

سكت الرجل برهة ثم قال: وجدتها! لقد تزوجت خمس مرات وقد فشلت كلها، هل بإمكانك أن تخبرني كيف أفهم المرأة؟ وماذا يعجبها؟…

قاطعه الجني وقال: تريد الجسر بمسارين أو أربعة!!