ظاهرة الجنس مقابل السكن

221

ظاهرة الجنس مقابل السكن

ربما الغالبية العظمى من الناس يسمعون الإسم لأول مرة
و هذا أمر طبيعي لأن الجو العام في الميديا هو جو منبطح بإمتياز. الجنس مقابل السكن هي ظاهرة منتشرة في الغرب و منتشرة في فرنسا وبريطلنيا.
تكون هناك فتاة تريد اكمال دراستها الجامعية و هذا يفرض عليها أن تجد مسكنا مستقلا لكن الفتاة ربما مهاجرة أو حتى من عائلة فقيرة فهي لا تملك المال الكافي لإستئجار غرفة أو شقة خاصة مع أن الكراء مرتفع الثمن في باريس مثلا ثمن الإيجار يتجاوز 800 يورو.
إذن ما الحل يا ترى؟. استغلالا لهذا الوضع ظهر أشخاص يؤجرون الشقق مقابل الجنس. يعني انتي تريدين السكن
و ليس معكي مال لا مشكلة. انا سأسمح لك بالعيش معي لكن في المقابل انت ستمارسين معي الجنس و السكن لا يشمل الطعام بالمناسبة. فقط السكن و مقابله اما الجنس بدون شروط يتفق عليها الطرفان.
هذه الظاهرة منتشرة لدرجة انه في بريطانيا توجد مواقع تسمح بنشر إعلانات لهذا الأمر. الشخص يضع مواصفات شقته و يضع المقابل الذي يريد مثلا يريد فتاة بعمر معين او حتى يريد ولدا إذا كان من أصحاب الفكر الشاد جنسيا ثم ينشر إعلانه على الموقع و ينتظر الطلبات.
هذه نقطة من بحر فالغرب مليء بالظواهر الغريبة و الغير أخلاقية لكننا مع الأسف لا نرى إلا جانبا واحدا من الجوانب الأخرى المظلمة