لماذا لا يخاف غرير العسل
من أخطر المخلوقات على الأرض

50

غرير العسل
من أخطر المخلوقات على الأرض
مسجل في موسوعة جينيس كأكثر حيوان عدواني ولا يخاف من أي حيوان أو أي شيء آخر على الإطلاق ولا حتى الأسد ولا الفيل
جلده سميك جداً جداً لدرجة أن السهام والحربات البشرية لا تخترق جلده،

وحتى إذا حاولت ضربه بساطور لن تخترق جلده إلا بعد ضربات عديدة متتالية
ومع ذلك فهو مرن جداً ورشيق بشكل أسطوري ويشكل خطراً كبيراً على أي حيوان آخر لأنه يهاجم الحيوانات الأخرى في مناطق قاتلة

(أعضاءهم التناسلية) وحتى إذا كان الحيوان الآخر أكبر وأقوى منه، فإنه يستطيع أن يضربهم بمخالبه في أعينهم ومناطقهم الحساسة ويتسبب في إصابات بالغة
من هواياته المفضلة هي أنه يدخل خلايا النحل ويأكل العسل من داخل الخلية نفسها (ومن هنا تسميته بغرير العسل)


وأثناء ما يأكل العسل، النحل يلدغه ويعضه عشرات الآلاف من اللثغات ولكنه لا يبالي ولا تؤثر فيه بأي شكل من الأشكال بل تزيد جسده مناعة وقوة ،يدمر خلية نحل بأكملها بمفرده وهو عمل لا يستطيع أن يقدم عليه حتى أقوى الحيوانات
منيع وحصين تماماً ضد جميع أنواع السموم ويعتبر أكثر ما يخشى منه الثعابين وهو أسوأ كوابيسهم
مهما حاولوا حقنه بالسم لا يؤثر فيه تماماً وحتى إذا نجحت أقوى الثعابين بحقنه في السم في مكان حساس،


فإن اسوأ سيناريو هو أن يغمى عليه ساعة على الأكثر وبعدها يفيق ويمضي في طريقه كأن شيئًا لم يكن
يواجه الكوبرا وجها لوجه ويأكلها وكأنها دودة قز. ولا يؤثر فيه شوك القنفذ ولا أغلب دفاعات الحيوانات الأخرى.


حفار ماهر جدا ومخالبه قوية جدا ويستطيع حفر أنفاق طولها أمتار في أقل من عشر دقائق في أي أرضية طبيعية تقريبا مهما بلغت صلابتها. وأيضاً أسنانه قوية جدًا لدرجة أنه يستطيع أكل جميع أجزاء ضحيته بما فيها أقوى العظام
سبحان الله العظيم