أب يضحي بنفسه ويلقي بأبنه من النافذه ليعيش ويموت هو حرقا باتوبيس اسيوط

166

عظمة الأب حتى وهو بيموت من قنا الطوابية

قال الطفل كيرلس الناجي من حادث أتوبيس أسيوط، أنه كان نائمًا أثناء وقوع الحادث وفوجئ بعد ذلك بأنه ملقى على الأرض والأتوبيس مولع.

وقال أحد أقاربه أن والد الطفل قام بإلقاءه من نافذة الأتوبيس قبل أن يتفحم بكاملة وجميع الركاب بداخله، فضحى بنفسه من أجل هذا الطفل الصغير، ولم ينج من هذا الحادث إلا الطفل كيرلس وشاب آخر، بينما فارق الحياة 20 شخص حسبما أعلنت وزارة الصحة.